shadow
shadow

الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي تندد بالهجوم الانتحاري في كابول

 
جدة واس
أدانت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي ، الهجوم الإرهابي الذي وقع أمس في أفغانستان ، وأسفر عن مصرع 13 شخصاً على الأقل ، وسقوط عدد آخر أكبر من الجرحى ، وذلك بالقرب من الحي الدبلوماسي في العاصمة كابول.
وأعرب معالي الأمين العام للمنظمة الدكتور يوسف العثيمين عن حزنه بسبب الأنباء عن القتل المستمر جراء سلسلة الهجمات الإرهابية في أفغانستان ، واصفاً استخدام الأطفال كمفجرين انتحاريين بأنه شر عمل ، مقدماً تعازيه لأسر ضحايا العنف ، ولشعب أفغانستان وحكومتها.
وأكد أن منظمة التعاون الإسلامي تؤيد بقوة الجهود التي تبذلها حكومة أفغانستان في إطار حملتها المتجددة لدحر الإرهاب .

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا